أخبارنا

رفض البرلمان الألماني تجميد صادرات الأسلحة إلى الإحتلال الإسرائيلي

رفض البرلمان الفيدرالي الألماني مقترحًا قدمه حزب “بي إس دبليو” بشأن تجميد صادرات الأسلحة إلى إسرائيل خلال جلسة متأخرة من ليلة الخميس. أكدت البرلمانية سافيم داغدالان من حزب “بي إس دبليو” أن الهجمات الإسرائيلية على غزة لم تعد تبررًا للدفاع عن النفس، وأشارت إلى خطر الجوع الذي يواجه الأطفال الفلسطينيين بسبب الحصار الإسرائيلي.

وعبرت داغدالان عن استيائها من سياسة حكومة بنيامين نتنياهو التي تمنع وصول المساعدات الإنسانية إلى غزة، معتبرة أن تجميد صادرات الأسلحة إلى إسرائيل كان من الضروري لوقف الأزمة الإنسانية في القطاع.

من جهتها، دعمت برلمانية حزب اليسار نيكول غولكي المقترح، معتبرة أن هذا الرفض يعد عقابًا جماعيًا للأبرياء الذين يعانون من تداعيات الصراع. واستغربت من انحياز الحكومة الألمانية إلى جانب واحد في الصراع، داعية إلى التعاطف مع جميع ضحايا الحرب وإيجاد حل سلمي للصراع.

من جهة أخرى، جددت الجهات الحكومية دعمها لإسرائيل، معتبرة أن مقترح حزب “بي إس دبليو” يعبر عن “لعبة أيديولوجية”، وأكدت على ضرورة استمرار الدعم الألماني لإسرائيل في مواجهة التحديات الأمنية التي تواجهها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *